أخبار ليبياحياة

موسم الحرث بـ”القبلة”.. تعاون لحصد خيرات الأرض

218 | تقرير

تشهد بعض الأودية في منطقة القبلة جنوب مدينة مزدة هذه الأيام انطلاق موسم الحرث، الذي ينتظره الأهالي كل عام.

ويتميز الحرث في مناطق أبو الغرب وفسانو والقريات وتاقجة، بروح التعاون والعمل التطوعي بين السكان من كافة الأعمار، تماما كباقي مدن وأرياف البلاد.

وتحدث الحاج جمعة عمر، أحد مزارعي المنطقة، لـ”218″، عن كيفية تقسيم الوديان بين الأهالي، وقال إنه يتم وفق طريقة متبعة قديما تعرف باسم “القبلة”.

وتستمر عملية الحرث إلى أواخر ديسمبر لزراعة أكبر مساحة من الأراضي الزراعية لإنتاج القمح والشعير وبعض الحبوب التي تستخدم علفا للحيوانات، وعند انتهاء الحرث يتمنى أن تنتج وديانهم محصولا وفيرا لسد حاجاتهم طيلة العام.

زر الذهاب إلى الأعلى