رياضة ليبية

مهرجان خريف الزنتان يبدأ بإشراقة الأطفال 

بدأَ خريفُ الزنتانِ بإشراقةِ ضحكاتِ الأطفالِ الذين خَصَّص لهم القائمونَ على هذا البرنامج أنشطةً رياضيّةً، ومسابقاتٍ في إطارِ الدّعمِ النفسيّ بإشرافٍ ومتابعةٍ من منظّمةِ التضامُنِ والتأهيلِ والدّعمِ النفسي بمدينة الزنتان، وتحتَ عنوان “يونسيف لكلّ طفل” بتنظيمٍ من نادي الوحدةِ للألعابِ الفرديّةِ في المدينة. 
برنامجُ المسابقاتِ شملَ نوعَين: الجريَ لمسافةِ عشرةِ كيلومترات، وسباقَ الدرّاجات لفئتَي المرحلة الإبتدائيّةِ والإعداديّةِ. 
المنافساتُ بدأت بالعَدْوِ، واشتركَ فيهَا خمسينَ عدّاءً انطلقوا من كلّيةِ التربيةِ وصولاً إلى جزيرة الفانوس وسطَ المدينةِ، باعتماد نظامِ التقسيمِ نفسه: إعدادي وابتدائي، ولكلّ فئةٍ عمريّةٍ نتائِجُها الخاصّة.. 
أما بالنسبةِ لسباقِ الدرّاجاتِ فقد انطلقَ من مطارِ الزنتان، لتكونَ محطّةُ الوصولِ الطريقَ الرابطةَ بينَ المدينةِ والرجبان، بمسافةٍ تقدّرُ بسبعة عشرَ كيلومترا 
التظاهرةُ شهدَت إقبالا محترما منَ الأطفال، ودعماً كبيراً من الأولياءِ الذين يحرصُون على إدماجِ أبنائِهم في هذه النشاطاتِ التي تصبُّ في صالحِهم نفسيّا ومعنويّا، إذْ يستمرُّ مهرجانُ خريفِ الزنتان مُدّةَ ثلاثةِ أشهرٍ ويتضمَّنُ نشاطاتٍ متنوّعةٍ ولا يُشترطُ انتماءُ المشاركين فيه لأيّ نادٍ رياضيّ، وسيشملُ الشطرنج، وكرةَ الطاولةِ وكرة الطائرة، وكرةَ القدمِ والكرةَ الحديدية..
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة