أخبار ليبيا

مهاجرون يلقون حتفهم بالقرب من بني وليد

قالت مصادر محلية من بني وليد وموظفو إغاثة إن أكثر من 100 مهاجر من شرق أفريقيا فرّوا من مهربين كانوا يحتجزونهم بالقرب من المدينة في وقت سابق هذا الأسبوع، وأظهرت التقارير أن بعضهم لقي حتفه أثناء محاولة الهروب، فيما أصيب آخرون بجروح وكسور.

وأكدت منظمة أطباء بلا حدود أن المهاجرين تعرضوا لإطلاق نار عندما حاولوا الهرب من أماكن احتجازهم بالقرب من مدينة بني وليد، مشيرة إلى أنها أشرفت على معالجة 25 شخصا منهم داخل مستشفى بني وليد.

ونقلت وكالة رويترز عن ناجين قولهم أن ما لا يقل عن 15 شخصا قُتلوا فيما تركوا وراءهم ما يصل إلى 40 شخصا معظمهم من النساء.

ومن جانبها، قالت وكالات الأمم المتحدة للهجرة واللاجئين أن المهاجرين، وهم من جنسيات مختلفة، كانوا محتجزين من قبل مهرباللبشر يدعى “موسى دياب” وبلغ عددهم قرابة الـ 140 شخصاً.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى