أخبار ليبيااهم الاخبار

منفذ امساعد يبدأ بتطبيق “المعاملة بالمثل” مع مصر

أكد مكتب الإعلام بمديرية أمن منفذ امساعد البري، البدء في تطبيق مبدأ المعاملة بالمثل مع الجانب المصري، والذي يقضي بأخذ رسوم على دخول العمالة المصرية إلى ليبيا.

وذكر المكتب في بيان، مساء الثلاثاء، أن عددا من العمالة المصرية حاولوا الخروج من الجانب الليبي دون دفع رسوم الجباية، ولكن تم ضبطهم من قبل أفراد بوابات السيطرة بالمنفذ وإرجاعهم لدفع الرسوم .

وأكد البيان أن تطبيق مبدأ المعاملة بالمثل مع الجانب المصري يترتب عليه إجراءات رادعة بحق كل من يخالف التعليمات الصادرة، مشيرا إلى أن مدير منفذ امساعد البري عبد الباسط العريبي أصدر تعليمات بشأن أخذ رسوم على دخول وخروج العمالة المصرية، حيث تم الشروع بتطبيق نص القرار.

ولفت مكتب الإعلام إلى أن قرار دفع الرسوم مستمر ولا يمكن لأي مصري الدخول أو الخروج إلا بعد دفع الرسوم المفروضة.

وكانت الحكومة المؤقتة أقرت في يوليو 2018، مبدأ المعاملة بالمثل مع الجانب المصري، وبناء عليه تقرر رفع رسوم دخول الأشخاص والمركبات القادمة من مصر إلى أراضيها، وكذلك عند مغادرتهم ليبيا، وذلك ردا على قرار مماثل اتخذته السلطات المصرية.

وطالب وزير الداخلية، إبراهيم بوشناف، وزير المالية والتخطيط، كامل أبريك الحاسي، في رسالة رسمية باتخاذ الإجراءات اللازمة بشأن رفع رسوم دخول المواطنين المصريين إلى الأراضي الليبية.

وأوضح بوشناف أن الرد على الرسوم المفروضة على المواطنين والمركبات القادمة إلى مصر من ليبيا برسوم مثلها جاء بناء على أن الاتفاقات الموقعة مع القاهرة تجسد المعاملة بالمثل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق