أخبار ليبيااهم الاخبار

منطقة “مهمشة” بين “مينائي نفط”

هل تعرف وادي مطراثين؟ الكثير من الأماكن الموزعة حول ليبيا لا يعرفها غالبية المواطنين، نظرا لما تعانيه هذه المناطق من التهميش والتجاهل الذي يصل أحيانا إلى الجرم بحق أهلها.

التجمع السكاني يعرف بوادي مطراثين، والقريب من مدينة رأس لانوف “النفطية” بمسافة سبعة كيلومترات فقط، وأقرب إلى الشرق من ميناء السدرة بحوالي كيلو متر واحد فقط، ومع هذا يعاني سكانه من عزلة شبه تامة وحرمان كبير.

250 منزلاً هي قوام بيوت وداي مطراثين، الذين يعانون من غياب أهم المرافق الضرورية والتي من المفترض وجودها وتوفرها في كل قرية ومدينة، لاسيما لمن جاور منشآت نفط البلاد ولم يسعد.

لا مدرسة ولا عيادة، ولا طريق معبد في هذا الوادي، ناهيك عن إنهيار شبكة الكهرباء، وأولياء الأمور يواجهون صعوبات جمة في نقل أبنائهم إلى مدارس راس لانوف

ولهذه الأسباب وغيرها الكثير، لم يتوقف أهل مطراثين عن مطالبة المؤسسة الوطنية للنفط بحقهم في برنامج التنمية المكانية، أسوةً بقريتي بشر والعرقوب، ولكن لا حياة لمن تنادي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق