أخبار ليبيا

“منزل دن بامحمد”.. شاهد الحضارات العريق بغدامس

تقرير | 218

“منزل دن بامحمد” هو أحد المعالم السياحية التي يحرص الزوار على زيارتها بمدينة غدامس القديمة هو منزل أثري عتيق ليس ككل المنازل، فعندما تطأ قدمك هذا البيت الأصيل ينتابك شعور وكأنك في متحف يحوي في طياته ملامح وشواهد لعدة حضارات على مر السنين.

يشرف على هذا البيت العريق الأستاذ عبد الباسط هيبة، وجاءته الفكرة عام 1982، عندما شارك بأول مهرجان للمدن القديمة ومنها بدأ بتجميع كل ما له صلة بالماضي من وثائق تاريخية ومصنوعات جلدية وحديدية ومقتنيات ذات استعمال يومي، كان يستخدمها المواطن الغدامسي في حياته اليومية.

منزل دن بامحمد زاره العديد من الشخصيات المهمة من رؤساء دول وبعثات دبلوماسية بالإضافة إلى الطلبة والباحثين وزوار المدينة القديمة وكل من يدخل المنزل يصله شعور بأهميته وما يحويه من وثائق وكنوز لا تقدر بثمن.

تحصل الأستاذ عبد الباسط على العديد من الشهادات والأوسمة في مشاركاته المحلية والدولية ويأمل من الجهات ذات العلاقة كالهيئة العامة للسياحة ومصلحة الآثار الاهتمام بهواة جمع المقتنيات القديمة وتشجيعهم ودعمهم لتستمر المسيرة وتصل الرسالة للجميع.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى