الرياضة العالمية

ملاعب أوروبا مشتعلة بصدامات نارية

تشهد ملاعب أوروبا نشاطاً هذه الفترة في دوري الأمم الأوروبية، حيث شهدت الجولة تغيرات كبرى في مراكز منتخبات المجموعة الأولى.

وأظهرت مواجهة هولندا وضيفتها ألمانيا المستوى الهزيل لمنتخب المانشافت في ثاني مبارياته بالبطولة، أما الطواحين البرتقالية فعادت للدوران والإقناع على ملعبها المفضل يوهان كرويف أرينا بعد سبات دام لفترة طويلة .

وكشفت ثلاثية هولندا الهشاشة الدفاعية في منتخب يعد الأكثر تنظيماً في السنوات الماضية قبل المونديال الماضي والذي ودع فيه أبناء يواكيم لوف البطولة من الباب الضيق .

من جهتها استقبلت، بلجيكا ثالثة العالم بالعاصمة بروكسل ضيفتها سويسرا الطموحة، وتمكن رفقاء هازارد ولوكاكو وكورتوا الذين كرّمهم الاتحاد البلجيكي بجوائزهم الفردية في المونديال، من زيارة شباك السويسريين في توقيت لطالما اعتاد عليه نجم المانيو .

أما روسيا فانتعشت بعد استضافتها للمونديال الأخير وواصلت نتائجها الإيجابية، حيث هزّت الشباك التركية بهدفين نظيفين لتواصل ريادتها للمجموعة الثانية للقسم الثاني بسبع نقاط أمام تركيا .

وستتواصل المباريات بمواجهة من العيار الثقيل بين إسبانيا وضيفتها إنجلترا والتي تعادلت قبل أيام أمام كرواتيا وصيفة العالم في مباراة عادت بذاكرتنا لنصف نهائي المونديال الماضي .

بدورها، ستحاول إسبانيا مواصلة مشوارها الناجح رفقة مدربها لويس أنريكي والابتعاد في الصدارة بعد حصدها انتصارين من مباراتين، فيما سيأمل منتخب الأسود الثلاثة زيادة رصيده والاقتراب من لاروخا في ترتيب المجموعة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة