أخبار ليبيااهم الاخبار

مكافحة الأمراض: هذه حقيقة انتشار إيبولا

نفى مدير عام المركز الوطني لمكافحة الأمراض الدكتور بدر الدين النجار، بشكل قاطع الأخبار المتداولة في مواقع التواصل الإجتماعي وبمدينة سبها حول وجود إصابات بمرض إيبولا بمركز سبها الطبي.

وقال النجار لقناة 218 نيوز، إن هذه الأخبار عارية عن الصحة جملة وتفصيلا، وهي مجرد شائعات لا يعلم ما الغرض منها، مؤكدا أنه لم يتم تسجيل إصابات بفيروس إيبولا في سبها أو أي مدينة ليبية.

وأوضح النجار أن إدارة الرصد والاستجابة السريعة بالمركز الوطني لمكافحة الأمراض، تقوم بواجبها على أكمل وجهه، بالإضافة إلى عمل اللجان في المدن الليبية، وعندما يتم تسجيل أي حالات لأي أمراض في غضون دقائق يتم إبلاغ المركز، والذي بدوره يباشر مهامه بمتابعة تلك الحالات وسحب العينات والتأكد من الحالات.

وطالب النجار الجميع بتحري الدقة والمصداقية في نقل وتداوال مثل هذه الاخبار التي تنشر الرعب والخوف في الشارع الليبي، مشيرا إلى أن المركز الوطني لمكافحة الأمراض يسير وفق برنامج دوري وطعوم دورية لحماية ووقاية المواطنين والأطفال في ليبيا من الأمراض، مؤكدا أن ليبيا تخلو من الكثير من الأمراض.

يذكر أن فيروس إيبولا ينتشر بعدد من الدول الأفريقية وخصوصا غرب أفريقيا، ولا يزال المرض يتفشى مما سبب خوفا وقلقا لدى بعض الدول العربية من أن تنتشر مثل هذه الأمراض على أراضيها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى