أخبار ليبيا

مقتل حارس نجاد الشخصي بسوريا

(رويترز) – قالت وكالة فارس شبه الرسمية للأنباء في إيران اليوم الجمعة إن حارسا شخصيا للرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد قتل في سوريا بينما كان يدافع عن مزار ديني قرب مدينة حلب. 

وقالت الوكالة ان عبد الله باقري نياراكي – الذي كان لفترة حارسا للرئيس محمود أحمدي نجاد – قتل قرب حلب أمس (الخميس)" مضيفا أنه كان يدافع عن مزار ديني.           

ولم تحدد الوكالة إن كان الرجل عضوا في الحرس الثوري الإيراني.

وايران هي الحليف الاقليمي الرئيسي للرئيس السوري بشار الاسد وقدمت له دعما عسكريا واقتصاديا أثناء الحرب الاهلية التي اندلعت منذ أكثر من اربع سنوات في سوريا. 

وتنفي طهران ان لها أي قوات عسكرية في سوريا لكنها تقول انها قدمت "مشورة عسكرية" للجيش السوري في معركته ضد متشددي الدولة الاسلامية وجماعات المعارضة الاخرى. 

وقتل أربعة قادة ايرانيين هذا الشهر في القتال في سوريا. وقتل قائد آخر بالحرس الثوري الايراني في سوريا في يونيو حزيران.

          

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.