العالم

مقبرة جماعية شاهدة على إجرام داعش في الرقة

عثر فريق الاستجابة الأولية شمال سوريا على مقبرة جماعية في محافظ الرقة، تضم رفات أكثر من مئتي شخص، بينهم من قضوا في إعدامات جماعية على يد تنظيم داعش الإرهابي.

وتضم المقبرة عشرات الحفر في كل واحدة على الأقل خمسة جثث، بينها بزي برتقالي كالذي اعتاد داعش أن يجبر رهائنه على لبسه، كما كانت بعض الجثث موثوقة الأيدي، بحسب ما أورده مسؤول فريق الاستجابة ياسر الخميس.

وأشار ياسر إلى وجود جثث لنساء مع كسور في الجمجمة ما يرجح تعرضهن للرجم قبل دفنهن. وأكد الخميس أن أعمال البحث ما زالت جارية ما يرجح ارتفاع أعداد الجثث.

يذكر أنه تم العثور على سلسلة مقابر جماعية في المحافظة التي كانت عاصمة التنظيم الإرهابي قبل أن يطرد منها في أكتوبر ألفين وسبعة عشر، ضمت أكبرها 3500 جثة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق