حياة

مغامرات”بسيط” و”سريعة” .. هل كانت مجرد كرتون؟

زخرت طفولة العديد منا بالإنجذاب نحو متابعة المسلسلات الكرتونية التي مثلت الحيوانات الناطقة أبرز أبطالها وشخصياتها، من بينها سلسلة “مغامرات بسيط”، التي مزجت بطريقة مُتقنة الكوميديا والنصائح التربوية التي تخللت حلقات المسلسل الكرتوني، لتخلد مضمون رسائل السلوكيات الصحيحة والخاطئة في ذاكرة مُتابعيها الكبار والصغار.

ونقلت لنا حلقات المسلسل الكرتوني قصصاً منفصلة عن مغامرات “بسيط” الثور البني البشوش بثوبه البرتقالي ذو الأزرار الذهبية، بصحبة باقي حيوانات المزرعة، لتنفرد كل حلقة بمغامرة مُستقلة عن غيرها، يرافقه ويشاركه فيها صوت العقل بدور السلحفاة “سريعة” أحد أبرز حيوانات المزرعة، التي تقوم بتنبيه بسيط بتسليط الضوء على اخطائه عند نهاية كل حلقة، ليرد قائلاً جملته الشهيرة (أعتقد أنني اخطأت ثانية).

كما رَسخت السلسلة الكرتونية خصل الوفاء والعطاء بقلوب محبي “مغامرات بسيط” من خلال دور الكلب “فصيح”، الذي عكست معاملة “بسيط” له مشاعر الود والإهتمام على الرغم من كون “فصيح” لا يتحدث بعكس غيره من شخصيات فيلم الكرتون، الذي تألف من 102 حلقة تم ترجمتها إلى عدة لغات بينها العربية والانجليزية والفرنسية والروسية والألمانية، مايثبت أن شهرة مغامرات بسيط الكرتونية والرسائل التربوية التي تضمنتها لم تشمل نطاق الدول العربية فقط.

وقام بأداء صوت بطل السلسلة “بسيط” المُمثل الأردني، هشام هنيدي، الذي عُرف بطبقة صوته المميزة، كما قامت، نادرة خالد، بأداء صوت “سريعة” وشاركهم بأداء الأصوات، عمر حامد.

ويُذكر بأن الفترة الزمنية بين عامي 1987 و 1995 شهدت عرض أغلب نسخ السلسلة الكرتونية، ناقلة احداث مايقارب الـ60 حيوان في المزرعة التي تدير نفسها ذاتياً.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق