حياة

معلومات صادمة عن “تأثير الغضب” على القلب

أثبتت دراسات طبية أن التوتر النفسي يهدد مرضى القلب والأوعية الدموية بأزمات قلبية.

حيث أوضحت طبيبة أمراض القلب الألمانية يانا بوير أنه خلال مواقف التوتر والغضب يتم إفراز هرمونات التوتر ويرتفع النبض وضغط الدم، ومن ثم لا يتم إمداد القلب بالأوكسجين بشكل كاف.

وتنصح بوير المرضى بتجنب حالات الغضب والتوتر النفسي، ناصحة إياهم بممارسة الرياضة التي تفيد في تقليل التوتر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة