حياة

معركة قوية بين مسنيْن أستراليين وتمساح

شهدت حديقة ليتشفيلد الوطنية في أستراليا يوم 8 يوليو الجاري صراعا كبيرا بين امرأة مسنة وتمساح أمسك بها أثناء قيامها بالسباحة في بحيرة شلال فانغي.

واستطاع التمساح الإمساك بثياب المرأة العجوز لتقوم بالصراخ وطلب النجدة من زوار الحديقة، وبعد أن سمع زوجها نداء استغاثتها قام على الفور بالنزول إلى البحيرة، وعمل على سحبها من البحيرة وإبعاد التمساح عنها.

ودخل الزوجان في معركة مع التمساح الذي رفض التخلي عن فريسته، ولكن نجاح زوجها في سحبها إلى الشاطئ دفع التمساح إلى تركها والعودة إلى المياه فيما أصيب الزوجان بجراح طفيفة نتيجة معركتهما القوية مع التمساح.

من جهة أخرى قال مسؤول في وزارة السياحة والرياضة والثقافة في أستراليا إن التماسيح الموجودة في المياه العذبة تشكل خطرا على السياح، وطلب منهم الإبلاغ عنها في حال تمت مشاهدتها بالقرب من أماكن السباحة.

الجدير بالذكر أن حديقة ليتشفيلد تحتوي على مجموعة من اللوحات التي تحذر من مخاطر السباحة بالقرب من أماكن وجود التماسيح، ولكن العديد من السياح يتجاهلون هذه اللوحات الأمر الذي يعرضهم للخطر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى