أخبار ليبيا

مشكلة الهياكل العظمية بسرت تراوح مكانها

تنتشر الهياكل العظمية البشرية بالمناطق المدمرة في سرت، منذ انتهاء حرب تحرير المدينة من تنظيم داعش الإرهابي قبل نحو عامين.

ويتخوف أهالي سرت من انتشار الأوبئة والأمراض جراء الهياكل العظمية، خاصة مع انبعات روائح كريهة منها وانتشار أنواع غريبة وغير معهودة من الذباب.

ولا يعرف لمن تعود هذه الهياكل العظمية المتناثرة أو الموجودة تحت ركام المنازل المدمرة، خاصة أن هناك عديد من المفقودين من أبناء مدينة سرت.

وكان تنظيم داعش الإرهابي قد احجتز عددا من أهالي سرت عندما كان يسيطر على المدينة، ولم يعلم حتى الآن مصيرهم.

من جهته، قال عميد بلدية سرت مختار المعداني، إن البلدية تتعاون مع قوات البنيان المرصوص، وغرفة وقوة حماية سرت، ومن خلال وحدة التحري والقبض سرت، لإزالة مخلفات الحرب بما فيها الهياكل العظمية في منطقة الجيزة البحرية.

وأضاف المعداني أنه تم التواصل مع مدير مكتب النائب العام الصديق الصور، ومدير مكتب مكافحة التحري والجريمة، لكن كان الرد بأن قلة الدعم من المجلس الرئاسي يحول دون حل هذا الموضوع.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة