العالم

مساع إقليمية لتخفيض التوتر الخطير في عدن

أكّد مصدر مسؤول في الخارجية السعودية أن بلاده تتابع بقلق كبير الأوضاع الميدانية والمعارك التي نشبت في مدينة عدن مقر الحكومة اليمنية المؤقتة.

المصدر أشار إلى توجيه الرياض الدعوة إلى الأطراف المتنازعة لعقد اجتماع في بلدهم الثاني السعودية، لحلحلة القضايا الخلافية العالقة بينهما، وإيجاد حل للمشاكل التي أدت إلى تفاقم الوضع بينهما، وتغليب الحكمة والحوار على لغة الرصاص، والتصدي للمؤامرات التي تهدف لزرع الفتنة وتوحيد الصفوف لمواجهة مليشيا الحوثيين الإرهابية.

وكان خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز قد عقد في الديوان الملكي اجتماعا مع الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، بحثا فيه مستجدات الأوضاع على الساحة اليمنية، والجهود المبذولة لتحقيق الأمن والاستقرار، والعلاقات الثنائية بين البلدين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق