أخبار ليبيا

مسؤول إيطالي: روما خسرت المبادرة السياسية في ليبيا

وصف وزير الداخلية الإيطالي الأسبق ماركو مينيتي، المبادرات الدبلوماسية التي تقودها حكومة بلاده مؤخراً بشأن الملف الليبي بـ”الهشة”، قائلاً أنها أفقدت روما ثقلها بين الأطراف الفاعلة فيما يخص التطورات الليبية.

واعتبر القيادي في الحزب الديمقراطي أنه يتوجب على إيطاليا تغيير الخطة المتبعة في ليبيا محذّرا من خسارة روما لدورها في هذه القضية بشكل نهائي، وهو ما وصفه المسؤول الإيطالي بـ”المأساة الحقيقية”.

وأرجع مينيتي تقلّص الدور الإيطالي في ليبيا لأطراف استخدمت قضية الهجرة كنقطة توافق داخلي ووسيلة للراحة داخل الاتحاد الأوروبي، حسب وصفه، مُحمّلاً الذين انتهجوا هذه السياسة مسؤولية انكماش مكانة روما في القضية الليبية، بالتزامن مع تحركات متسارعة تقودها أطراف أوروبية بشأنها.

وأشار وزير الداخلية الأسبق إلى 3 تحديات رئيسية تواجهها ليبيا أولها تدفقات المهاجرين سواءً الليبيين أو غيرهم، إضافة إلى قضية الطاقة، وأخيراً قضية مكافحة الإرهاب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق