أخبار السودانالعالم

مسؤول أمريكي يكشف موقف واشنطن من الحكومة السوادنية الجديدة

أفاد مسؤول أمريكي كبير، إن الولايات المتحدة، ستعمل على اختبار التزام الحكومة السوادنية الجديدة، في ملف حقوق الإنسان والحريات، وتعاملها مع الأعمال الإنسانية، قبل قبول إدارة الرئيس دونالد ترامب، رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وأوضح المسؤول، أن  رئيس الوزراء السوداني الجديد عبد الله حمدوك، سيكون نقطة الاتصال الرئيسية مع واشنطن، وأن الدبلوماسيين الأمركيين، سيتواصلون أيضا في ذات الوقت، مع النائب السابق لرئيس المجلس العسكري الفريق أول محمد حمدان دقلو المعروف باسم حميدتي.

وعلّق المسؤول الأمريكي، على حديث رئيس الحكومة عبد الله حمدوك  ، حول برنامج حكومته، بقوله: “قال رئيس الوزراء حمدوك كل الأمور الصائبة لذلك نحن نتطلع إلى التعامل معه. أظهرت هذه الحكومة الجديدة الالتزام حتى الآن. وسنواصل اختبار هذا الالتزام”. وفقا لما ذكرته وكالة رويترز.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى