24/24

مسؤولو استخبارات أميركيون يدلون بشهادات حول “الاختراق الروسي”

يدلي كبار مسؤولي المخابرات الأمريكية بشهاداتهم اليوم الخميس عن عمليات تسلل إلكتروني تردد أن روسيا نفذتها خلال الحملة الانتخابية الرئاسية عام 2016 رغم أن الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب يشكك فيما توصلت إليها وكالات المخابرات بأن روسيا وراء تلك العمليات.
ومن المقرر أن يمثل أمام لجنة الخدمات المسلحة بمجلس الشيوخ والتي يرأسها الجمهوري جون مكين -وهو من منتقدي بوتين- كل من مدير المخابرات العامة جيمس كلابر ومدير وكالة الأمن الوطني مايك روجرز ووكيل وزارة الدفاع لشؤون المخابرات مارسيل ليتر.
يأتي ذلك قبل يوم واحد من استقبال ترامب لمديري وكالات المخابرات لإطلاعه على عمليات الاختراق الإلكتروني التي استهدفت الحزب الديمقراطي، فيما تأتي الشهادات بعد أسبوع من قرار الرئيس الأمريكي باراك أوباما طرد 35 روسيا يشتبه بتجسسهم وفرض عقوبات على وكالتي مخابرات روسيتين

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة