24/24

مسؤولون أميركيون: بوتين أشرف شخصيا على فوز ترامب

قال ثلاثة مسؤولين أمريكيين أمس الخميس إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أشرف على هجمات إلكترونية نفذتها أجهزة مخابراته، للتأثير على الانتخابات الرئاسية الأمريكية، وتحويلها من جهد عام لإضعاف الثقة في العملية الانتخابية إلى محاولة محددة لدعم دونالد ترامب.

وأعرب ترامب الفائز بالانتخابات عن غضبه من الاتهامات بأن روسيا سعت للتأثير على العملية الانتخابية باختراق مواقع أفراد ومؤسسات منها هيئات تابعة للحزب الديمقراطي، فيما نفى مسؤولون روس كل الاتهامات بأي تدخل في الانتخابات الأمريكية.

لكن المسؤولين الأمريكيين الذين طلبوا عدم نشر أسمائهم قالوا إن وكالات المخابرات الأمريكية واثقة من دقة تقييمها بشأن وقوع هجمات الكترونية روسية على الانتخابات.

وقال أحد المسؤولين “بدأ ذلك في صورة محاولة لإظهار أن الديمقراطية الأمريكية لم تعد تتمتع بمصداقية أكثر مما يصفها بوتين.”

وقال المسؤول “تطور (التسلل) من نشر إخفاقات (هيلاري) كلينتون وتجاهل نتائج التسلل إلى مؤسسات تابعة للحزب الجمهوري قام به الروس أيضا.”

وتابع المسؤول أنه بحلول الخريف أصبحت المحاولات جهدا لمساعدة حملة ترامب لأن “بوتين يؤمن أنه سيكون أكثر صداقة لروسيا خاصة في مسألة العقوبات الاقتصادية” من منافسته الديمقراطية كلينتون.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة