أخبار ليبيااهم الاخبار

مرض خطير يضرب بالجوار.. ومخاوف ليبية

انتشرت مخاوف في ليبيا بعد أن أعلنت الجزائر عن انتشار وباء الكوليرا بعدة مناطق، حيث أصاب المرض الخطير العشرات من الجزائريين، وتوفي أحدهم.

وعبّر العديد من المواطنين عن تخوفهم من انتقال المرض إلى البلاد بحكم التنقل المستمر للمواطنين إلى الجزائر والعكس، الأمر الذي قد ينقل المرض للبلاد.

ودعا مواطنون، وفق وكالة “سبوتنيك” الروسية، إلى القيام بدورها وتنفيذ حملات وقائية والتأكد من عدم انتقال مرض الكوليرا إلى البلاد.

ولم تُسجّل الجهات الرسمية في ليبيا أي إصابة حتى الآن، لكن في ظل انتشار المرض ببلد مجاور فعلى الجهات الحكومية سرعة اتخاذ التدابير اللازمة، وإجراء فحوصات للمواطنين العائدين من الجزائر للتأكد من خلوهم من المرض.

الجزائر

وسجلت الجزائر، الجمعة، أول حالة وفاة بالكوليرا في ولاية البليدة، غرب العاصمة الجزائر، فيما كشفت عن إصابة 41 شخصا بالمرض في 4 ولايات هي الجزائر العاصمة والبليدة وتيبازة والبويرة.

ودعت السلطات الصحية إلى التأكد من سلامة مصادر مياه الشرب، والابتعاد عن أي مصادر مشبوهة أو غير نظيفة، وغسل الخضروات والأواني جيدا، والاهتمام أكثر بغسل الأيدي.

تونس

وفي بلد الجوار الآخر، فقد أعلنت تونس قيامها بإجراءات احترازية لضمات عدم تسلل المرض إلى أراضيها، حيث قررت مراقبة مياه الشراب والأغذية والمياه المستعملة.

وقالت وزارة التونسية، أمس الجمعة، إنها قررت تكثيف إجراءاتها الوقائية في البلاد خاصة بعد حدوث فيضانات وظهور إصابات بمرض الكوليرا في الجزائر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة