العالم

مجلس الأمن يحظرا الأسلحة على جنوب السودان

صوت مجلس الأمن، اليوم الجمعة، لصالح مشروع قرار أعدته الولايات المتحدة الأميركية، يقضي بفرض حضر للأسلحة على جنوب السودان الذي يشهد حربا أهلية منذ 2013.

وحاز مشروع القرار على موافقة 9 دول، بينما امتنعت روسيا والصين وإثيوبيا وبوليفيا وغينيا الاستوائية وقازاخستان عن التصويت، وفضلت تحريك عملية في البلاد.

ودافعت سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة نيكي هيلي، عن القرار قبل الشروع في التصويت، وقالت شعب جنوب السودان يعاني كثيرا، ونريد أن يتوقف العنف.

بينما أكدت جنوب السودان وإثيوبيا، أن القرار بمثابة سيقوض عملية السلام، وسيؤثر على جهود المنظمات الرامية إلى إحلال السلام في جنوب السودان.

ويشهد جنوب السودان، حربا أهلية منذ نحو 5 سنوات بسبب خلافات بين بين الرئيس سلفا كير ونائبه السابق ريك مشار.

وفي 27 يونيو الماضي، وقع كير ومشار اتفاق سلام لإنهاء الصراع الدائر جنوب البلاد، قال وزير خارجية السودان الدرديري محمد أحمد، إن الاتفاق يشمل وقفا لإطلاق النار.

ويتضمن الاتفاق “فتح الممرات للمساعدات الانسانية وإطلاق سراح الأسرى …وجمع السلاح وجعل القوات الحكومية قوات قومية”.

وأضاف وزير الخارجية السوداني: “بعد 120 يوما من توقيع الاتفاق يتم تشكيل حكومة انتقالية”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة