أخبار ليبيا

مثلث تلوث يخنق مدينة المرج

أكد مدير مكتب التنمية الزراعية في المرج المهندس محمد علي بوغزيل، أن أزمة التلوث التي تشهدها مدينة المرج تتمحور في 3 مصادر رئيسية تخنق المدينة.

وأوضح بوغزيل في تصريحات لـ218 أن أول هذه المناطق يتمثل في مكب القمامة بمنطقة الشليوني، إضافة إلى بركة أم المخالي التي تعد مكاناً لتصريف مياه الصرف الصحي لمدينة المرج نتيجة حدوث خلل بالمحطة الرئيسية المسؤولة عن ذلك.

وقال مندوب وزارة الزراعة أن مياه الصرف الصحي التي تتسرب إلى بحيرة سد وادي الخروب من المخطط الشمالي نتيجة عدم استكمال البنية التحتية به.

وأشار مدير مكتب التنمية الزراعية إلى أن بحيرة هذا السد الترابي أقيم بالأساس لتجميع مياه الأمطار المتدفقة عبر وادي ترقادة ولشحن المخزون الجوفي، لكنها أصبحت تستقبل مياه الصرف الصحي القادمة من المخطط الشمالي.

مكب الشليوني‬
مكب الشليوني‬

وحول تالث مصادر التلوث بالمدينة، أكد مندوب وزارة الزراعة الليبية في (MEWNA)، أن مخططات الأراضي الزراعية التي استُحدثت بعدد من الأراضي حول المدينة، تفتقد للبنية التحتية، وتلجأ إلى الخزانات السوداء التي يتم حفرها في الأرض لتصريف مخلفاتها عبرها.

وأوضح بوغزيل أن هذه الخزانات أثرت سلباً على خصوبة التربة، كما تهدد الخزان الجوفي للمدينة وهذا ما تسبب في تلوث المياه الجوفية لحوض المرج، الذي أصبحت مياه معظم آباره غير صالحة للشرب.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة