الرياضة العالمية

مانشستر يونايتد …من يخلف السبيشل وان

عند شغور منصب مدير فني في أي فريق كبير، أول ما يتبادر للأذهان دون منازع بطل كأس العالم فرنسا ثمانية وتسعين زيدان.. ففي موسمين ونصف فقط مع ريال مدريد خط مسيرة لامعة في عالم التدريب ودخل التاريخ بإحرازه ثلاث نسخ متتالية من دوري أبطال أوروبا مع الميرينغي وبرحيل مورينهو سيجد الفرنسي أخيرا تحديا يرتقي لحجمه حسب المراقبين والمحللين.

ثاني الأسماء المقترحة التي تعد من الكبار في عالم المستديرة أيضا الفرنسي لوران بلون وبالرجوع لآخر تصريحاته في صحيفة فرونس فوتبول عندما اعترف باشتياقه لدكة الاحتياط وافتقاده صخب الجماهير العاشقة لكرة القدم منذ عدة أشهر خاصة أن اليونايتد تعتبر خاتمة محطاته كلاعب سنة 2001-2003 حيث ترك بصمات لا تنسى هناك,, وإذا كان “الرئيس” لم يحترف خارج فرنسا كمدرب فإن تتويجه مع بوردو بالبطولة وأيضا ثلاثة مواسم استثنائية مع البي آس جي ي تحسب نقاطا مضيئة في مسيرته المهنية.

أنتونيو كونتي صاحب المسيرة الذهبية مع تشلسي بخطف لقب البريميير ليغ من الكبار والتي لم تنته نهاية سعيدة عند رحيله في يوليو الفارط، يعتبر أيضا من المرشحين بقوة لخلافة السبيشل خاصة أنه كان قريبا جدا من قيادة ريال مدريد بعد إقالة لوبيتيغي وهو الآن متاح ومن دون عمل فهل سيغتنم المانيو الفرصة.

ريان غيغز أو أسطورة مانشستر يونايتد كما يحلو للمحبين تلقيبه، وهورابع المدربين المقربين من قيادة الشايطين الحمر,, الويلزي رسخ في ذاكرة الإنجليز بيسارية طالما أمتعت الجماهير المتيمة ولن تكون الكواليس الإدارية غريبة عليه بما أنه كان مساعدا للويس فانغال موسم 2014 إلى 2018 وكان الهولندي في ذلك الوقت يجهز غيغز لخلافته على رأس الشياطين لكن مورينهو دخل على الخط في ذلك الوقت .اليوم هل نستطيع القول إن دور الويلزي حان لقيادة فريقه المفضل .

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى