الرياضة العالمية

مانشستر سيتي يُكرّم ضيافة ليفربول برباعية

تقرير 218

استقبل مانشستر سيتي الوصيف على ملعب الاتحاد ضيفه ليفربول بطل النسخة الحالية بمرور شرفي احتفاء به على استحقاق اللقب. وقص المصري محمد صلاح شريط الفرص بمحاولتين خطيرتين الأولى أوقفها الحارس إيدرسون والثانية أوقفها القائم الأيسر للسيتزن.

ووصل مانشستر سيتي إلى مرمى الريدز للمرة الأولى عبر رحيم ستيرلينغ والذي توغل وبمهارته تمكن من الحصول على ضربة جزاء ترجمها كيفين دي بروين بأول أهداف قمة البريمرليغ.

وعزز رغبة السيتي المتواصلة في تكريس سيطرته على الملعب في نصف الشوط الأول رحيم ستيرلينغ بالهدف الثاني وسط ذهول لاعبي ليفربول والمدرب يورغن كلوب، هذه الصدمة كلفت بطل إنكلترا استقبال هدف ثالث عبر فيل فودين أحبط الريز الذين جاءوا للاحتفال في ملعب الاتحاد.

وفي بداية الشوط الثاني شهدت ضغطا واضحا من أبناء غوارديولا لتعزيز النتيجة والفرص أنهالت على دفاع الريدز والحارس إيدرسون، الفريق المتوج بجدارة بالبريمرليغ بدأ وكأنه ليس في صدارة الدوري وحتى لاعبوه لم يدركوا شباك السيتي في عدة هجمات.

وكان لاعب ليفربول السابق رحيم ستيرلينغ نجم المباراة بدون منازع بعدما سدد كرة حولها أليكس تشامبرلين بالخطأ في مرماه، وكادت تصبح خماسية لولا إلغاء الحكم لهدف الجزائري رياض محرز في الأنفاس الأخيرة للمباراة. ليسقط ليفربول برباعية أمام غريم الموسم مانشستر سيتي في قمة الجولة والسيتزين عزز مكانه ثانيا في ترتيب الدوري.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق