الرياضة العالمية

مانشستر سيتي يستضيف تشيلسي في البريمرليغ

قد تكون فترة التوقفات الدولية، قد منحت مدرب السيتي “غوارديولا” فرصة لإعادة ترتيب أوراقه من جديد، وشحذ همم لاعبيه من أجل إخراجهم من أطلال الهزيمة أمام ليفربول في آخر مباراة لهم بثلاثة أهداف لواحد، والتي ساهمت في توسيع الفارق بينهم لتسع نقاط ، حيث تراجع السيتي للمركز الرابع بخمس وعشرين نقطة، خلف تشيلسي بنقطة واحدة.

ووصل تشيلسي إلى المركز الثالث تحت قيادة مدربه ونجمه السابق “فرانك لامبارد” بعد ستة انتصارات متتالية، لم يكن أي منها على حساب فريق من الأندية الستة المتصدرة، وهذا ما سيسعى له البلوز أمام السيتي لتأكيد صحوته بعد سقوطه أمام ليفربول ومانشستر يونايتد، إلى جانب الأخذ بالثأر من “صاحب اللقب” الذي أذاقه من كأس الهزيمة المرة بستة أهداف نظيفة على ملعب الاتحاد بالتحديد في الموسم الماضي.

لكن ذلك ربما يكلفه الكثير، فالفريق الأزرق الضيف يملك أضعف خط دفاع بين الفرق صاحبة المراكز الخمسة الأولى، حيث استقبلت مرماه سبعة عشر هدفا، وفي الجهة المقابلة فإن الفريق السماوي المستضيف رغم تواجده في المركز الرابع، إلا أنه يمتلك أقوى خط هجوم في البريمرليغ حتى الآن ، بخمسة وثلاثين هدفا. مباراة يتوقع لها أن تكون ممتعة وشيقة لعدة أسباب ، أهمها فرق النقطة الوحيدة بين الناديين، إضافة لمحاولة مداواة جراح كل منهما على حساب الآخر، واللحاق بالمتصدر ليفربول.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق