العالم

ماليزيا تنجو من هجمات إرهابية

(رويترز) – قالت السلطات الماليزية اليوم السبت إن الشرطة اعتقلت سبعة رجال لهم صلة بتنظيم داعش كانوا يخططون لشن هجمات على دور عبادة لغير المسلمين وأهداف أخرى.

وأعلنت ماليزيا التي تقطنها أغلبية مسلمة حالة التأهب القصوى منذ أن شن مسلحون متحالفون مع داعش سلسلة هجمات في جاكرتا عاصمة إندونيسيا المجاورة في يناير كانون الثاني 2016.

وقال المفتش العام للشرطة محمد فوزي هارون في بيان إن الشرطة اعتقلت 6 ماليزيين في ولاية جوهور في حين تم اعتقال شخص سابع وهو فلبيني وعضو في جماعة أبو سياف ذات الصلة بداعش بولاية صباح الشرقية، في عدد من العمليات التي نفذتها في الفترة بين 27 فبراير و15 مارس.

وأضاف أن الستة المعتقلين في جوهور أعضاء في خلية تابعة لتنظيم داعش ومنهم فني عمره 37 عاما جند أعضاء جددا ويُعتقد أنه العقل المدبر لهجمات مزمعة على دور عبادة لغير المسلمين في عاصمة الولاية.

وقال المفتش العام “كلهم خططوا للهروب إلى دولة مجاورة والسعي للاحتماء لدى أعضاء جماعة متشددة هناك بعد تنفيذ خطتهم بنجاح” دون أن يسمى تلك الدولة.

وعلى مدى السنوات الماضية اعتقلت ماليزيا مئات الأشخاص للاشتباه بصلتهم بجماعات متشددة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة