العالم

ليما تدعو لحل سياسي للأزمة الفنزويلية

وجهت مجموعة “ليما” الداعمة للمعارضة في فنزويلا الاتهامات لرئيس البلاد “نيكولاس مادورو” بتوفير الحماية لـ”جماعات إرهابية” في كولومبيا.

ولم تقدم المجموعة التي تضم 12 دولة من بينها كندا والبرازيل والأرجنتين وتشيلي أي تفاصيل بشأن هذه الجماعات مكتفية بالإشارة في بيان مشترك صادر عنها إلى رفضها محاولة اغتيال الرئيس الكولومبي “إيفان دوكي” أو تقويض أمن المنطقة لاسيما بعد أن أعلن “دوكي” في الـ27 من أبريل الماضي أن التفجيرات التي وقعت في إحدى القواعد العسكرية في بلاده قد تم تدبيرها في فنزويلا التي يحمي رئيسها جماعة جيش التحرير الوطني الكولومبية.

وفيما لم ترد حكومة “مادورو” على الأمر أكدت مجموعة ليما اعتراضها على التدخل العسكري لعزل الرئيس الفنزويلي مشجعة الشعب الفنزويلي على تحقيق الديمقراطية بوسائل أخرى.

وأشارت المجموعة إلى أنها تحاول بالتعاون مع كوبا لإيجاد حل للأزمة السياسية في فنزويلا من خلال دعوة لعقد اجتماع عاجل لمجموعة الاتصال الدولية المدعومة من الاتحاد الأوروبي بهدف التوصل إلى تسوية مبنية على أساس الحوار.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق