أخبار ليبيا

ليبي يختفي بظروف غامضة في بريطانيا

أعلنت الشرطة البريطانية في كارديف عن اختفاء الليبي ماهر بلعيد البالغ من العمر 34 عاما والمُتهم بخطف ابنته من زوجته البولندية عام 2012.
ووفقا لما أورده موقع “ويلز أونلاين” البريطاني فإن بلعيد يُواجه تُهماً باختطف ابنته “تاليا” عام 2012 من أمّها ونقلها إلى بلده ليبيا، لتقوم زوجته البولندية التي تُدعى “مالجورزاتا سزيمانوفيتش” برفع دعوى قضائية تتهمه فيها بخطف الطفلة.

وحول مُلابسات الحادثة، قالت زوجة ماهر إنها ذهبت إلى السوق تاركة ابنتها ذات الـ3 أشهر مع زوجها الذي قال إنه ذاهب إلى مقهى ليقوم بدلا من ذلك، باختطاف الطفلة وأخذها إلى والدته في ليبيا ومنذ ذلك الحين، لم تتصل والدة تاليا بابنتها التي بلغت السابعة في يوليو الماضي إلا عبر سكايب.

وقد تم التعميم على بلعيد لدى السلطات البريطانية ليتم القبض عليه لاحقا في عام 2014 ، بعد عودته إلى جنوب ويلز وتمت إدانته من المحكمة وحكم عليه القاضي  بالسجن لمدة 4 سنوات، ليتم إطلاق سراحه باشتراط ضمان مكان إقامته في أغسطس 2017 حيث كان يعيش في هاتفيلد.

ولكن السلطات البريطانية أعلنت الأربعاء اختفاء بلعيد فيما لم يتم التوصل إلى أي تفاصيل حول ظروف اختفائه، كما لم تذكر السلطات أي معلومات حول ما إذا كان الاختفاء محاولة جديدة للهروب أم أن هناك دوافع وأسباب جنائية للحادثة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق