أخبار ليبيااهم الاخبار

ليبيون عالقون في الجزائر في انتظار “تصريح حكومي”

يعاني العشرات من الرعايا الليبيين من شباب وعائلات وأطفال على المعبر الحدودي الدبداب غفي غدامس على أمل الحصول على إذن لمغادرة التراب الجزائري والعودة إلى ليبيا.

وتعاني العائلات الليبية العالقة أوضاعا معيشية صعبة في ظل ارتفاع درجات الحرارة والأوضاع المتردية بسبب طول مدة انتظارهم الذي طال لقرار من السلطات العليا الجزائرية للسماح لهم بالخروج.

وعادت عدد من العائلات إلى العاصمة الجزائر بعد تأخر تصريح السلطات لهم بالدخول إلى ليبيا فيما تحدث بعض العالقون لـ 218 عن مآس وقعت للعالقين حيث فقدت أم حامل طفليها التوأمين أثناء الانتظار في ظروف صحية ومعيشية صعبة وغير لائقة، فيما أكد العالقون تعاون السكان المحليين في منطقة الدبداب معهم وفتحوا أبوابهم لليبيين على أمل التخفيف عليهم من معاناتهم التي طالت.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق