أخبار ليبيا

لوكربي تعود للواجهة.. هل يبرئ القضاء المقرحي؟ 

قبلت لجنة مراجعة الإدانات الجزائية في أسكتلندا البدء في إعادة نظر كاملة لإدانة عبد الباسط المقرحي في حادثة لوكربي التي وقعت عام 1988.

وبعد مرور 5 أعوام على وفاته، تقدمت أسرة عبد الباسط العام الماضي بالتماس للجنة المراجعة في غلاسكو، لتتمكن من عرض ملف القضية أمام محكمة الاستئناف للنظر في حكم إدانته.

وفي عام 2001 وجهت محكمة أسكتلندية إلى المقرحي تهم التورط في حادثة طائرة بوينغ 747 التي وقعت في ديسمبر 1988 فوق قرية لوكربي الاسكتلندية، وأسفرت الحادثة عن مقتل 270 راكباً، وأصدرت حكماً بسجنه لـ27 عاماً.

ويشار إلى أن السلطات الاسكتلندية كانت قد أفرجت عن المقرحي عام 2009 وتوفي بعد ذلك في ليبيا عام 2012.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق