حياة

لقاح للسل يفتح الباب لـ”علاج نهائي” للسكري

يزداد مرضى السكري كل عام، حيث يعاني نحو 415 مليون شخص من مرض السكري في العالم، أي أن واحداً من كل 11 من السكان البالغين في العالم مصاب بمرض السكري وأن 46% من المصابين بداء السكري لم يتم تشخيصهم.

وقد أظهر اللقاح (Bacillus Calmette-Guerin)، الذي تم استخدامه منذ أكثر من 100 عام لعلاج السل، نتائج واعدة في علاج السكري. كما يستخدم لقاح BCG حالياW بشكل آمن لعلاج سرطان المثانة.

وكانت اجتماعات الدورة الـ75 للجمعية الأميركية للسكري أعلنت أن منظمة الغذاء والدواء FDA ستجري اختبارا للقاح BCG المستخدم منذ أكثر من 100 عام لعلاج السل على 150 شخصاً في مرحلة متقدمة من مرض السكري من النوع 1. وهو اللقاح الذي يستخدم لعلاج سرطان المثانة بشكل آمن.

حيث لاحظ علماء وباحثون أنه عندما تم حقن مرضى السكري باللقاح، زيادة في مستويات مادة تسمى “عامل نخر الورم” TNF، وأثمر ارتفاع مستوى تلك المادة في البنكرياس عن تدمير الخلايا T، التي تعوق إنتاج الأنسولين.

في حين من المنتظر أن تجري جولة تجارب تستمر 5 سنوات، على مرضى بين 18 و60 عاماً.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق