حياة

لا تفعل هذا “الفعل الضار” مع طفلك. هل تعرفه؟

نكاد نحيطُ جميعا بالآثار النفسية والاجتماعية الكارثية التي تترتّب على استعمال العنف مع الأطفال، وضربهم لأيّ سببٍ كان، إذ يؤكد اختصاصيّو الصحة النفسية أن هذا يؤثر كثيرا على مستوى ذكاء الطفل، وعلى مهارات الإدراك والإبداع لديه، وأيضا يؤدي إلى صعوبات في التعلّم على المدى الطويل.

لكن الخطر الجسدي الجسيم الذي قد نجهله والذي يؤكد عليه أطباء المخ والأعصاب، هو أن ضرب الطفل يؤدي إلى نقصٍ بالمادة الرمادية في المخ وهى مادة موصلة بين خلايا المخ، ومسؤولة عن الذكاء ومهارات التعلم، وهذا النقص له علاقة بالإدمان، والاكتئاب وبعض الاضطرابات العقلية والنفسية التي ستظهر مع مرور الوقت، وقد تقلب حياة طفلك رأسا على عقِب، عندما يكبر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق