الرياضة العالمية

لا تستعجلوا.. ليونيل ميسي لم يُغادِر المونديال

218TV|خاص

حالة “التعاطف الأكبر” التي مُنِي بها منتخب الأرجنتين في ظل “الأداء الفقير والباهت” الذي أدى به أثناء المباريات التي خاضها، تعود إلى حالة “تعاطف خاصة” مع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي كان الرهان عليه كبيرا قبل بدء منافسات كأس العالم في روسيا قبل نحو أسبوعين، لكن سرعان ما خيّب ميسي ظن الملايين به، وهوى بالمنتخب الأرجنتيني إلى مرحلة التعني والعذاب قبل تجاوز الدور الأول، لكن كان لافتاً أن يربط الملايين مغادرة الأرجنتين للمونديال بمغادرة ميسي الذي يبدو أنه لم يُغادِر فعلا، وأن الحُلْم لم يتبخر فعلياً.

الملايين من عُشّاق “الساحرة المُسْتديرة” يقولون إن مُهاجِم نادي برشلونة الإسباني أتم الشهر الماضي عامه الحادي والثلاثين، وهو ما يعني أن نهائيات كأس العالم المقبلة، والمقررة في قطر سيكون ميسي قد بلغ الخامسة والثلاثين من العمر، وهو ما يعني عدم مشاركته بسبب تقدمه في السن، لكن نماذج قريبة جدا زمنياً تُظْهِر أن لاعبين عالميين ب”سِنّ أكبر” قد حملوا كأس العالم مع منتخباتهم، وهو أمر تمناه ميسي في ظل مشاركاته الأربع الماضية في نهائيات المونديال، منذ أول مشاركة له عام 2006.

المُهاجِم الألماني ميروتسلاف كلوزة الذي اعتزل بعد انتهاء منافسات مونديال البرازيل عام 2014، حمل كأس العالم مع “المانشافت” وهو في عُمْر السادسة والثلاثين، بل وسجّل أهدافاً أيضا في ذلك المونديال، ولا يغيب عن “الذاكرة الرياضية” أيضا أن غيلمار رينالدي اللاعب في تشكيلة منتخب البرازيل قد حمل كأس العالم أيضا رفقة زملائه في مونديال أميركا عام 2010 وهو في عُمْر الثامنة والثلاثين، فمن الأسماء أيضا يأتي إسم الفرنسي بيرنارد لاما الذي كان ضمن تشكيلة “الديوك” التي حصلت على لقب المونديال عام 1998 عندما كان عُمْره 35.

ميسي لا يزال نظرياً في المونديال، ولم يُغادِره، فيما “الخبر السار” أن ميسي سيكون في المونديال المقبل بسن أصغر من الخامسة والثلاثين، فمونديال قطر المقبل سيُنظّم في شهر فبراير لاتقاء درجات الحرارة العالية جدا في منطقة الخليج العربي، ففيما لا يضمن أحداً أن يرفع ميسي “الكأس العالمية الأغلى”، لكنه بطبيعة الحال قد يُشارِك، وربما يُسجّل أهدافاً، إلا في حالة واحدة، وهي أن يعلن ميسي بلا رجعة عتزاله اللعب دولياً، وهي خطوة أقدم عليها من قبل قبل أن تنتفض الأرجنتين مطالبة إياه ب”العودة”

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق