الرياضة العالمية

لاتسيو المتوهج يستضيف الإنتر في قمة الأولمبيكو

تقرير 218

ستتوجه الأنظار صوب ملعب الأولمبيكو في العاصمة روما لمواجهة القمة المنتظرة عندما يرحل إنتر ميلانو لمواجهة نسور لاتسيو التي تواصل التحليق في الكالتشيو.

وتعرض مدرب الإنتر أنطونيو كونتي لضربة موجعة بعد تأكد غياب لاعب وسطه ستيفانو سينسي لقرابة عشرين يوما ما يجعل إمكانية البدء بالدنماركي كريستيان إيركسن الأقرب في تشكيلة النيراتزوري .

وسيكون لاتسيو مطالبا بتحقيق نتيجة إيجابية في حال أراد المنافسة على الأسكوديتو، لكنه سيفتقد لخدمات سيناد لوليتش لقرابة شهر فيما سيستعيد نجم خط الوسط الصربي ميلنكوفيتش ورادو .

وعقب حسم الديربي في قمة الجولة الماضية بأداء استثنائي في الشوط الثاني سيتطلع الإنتر لتقديم أداء ينسي الجمهور التعثر أمام نابولي في ذهاب نصف نهائي الكأس في أسوأ أداء للفريق هذا الموسم حيث يسعى رفقاء لوتارو مارتينيز العائد بعد الإيقاف إلى مواصلة تحقيق النتائج الإيجابية في الفترة الأخيرة إلا أن الخصم هذه المرة يختلف عن غيره من الفرق.

ويعد البيانكوتشيليستي من بين المرشحين للمنافسة على لقب الدوري هذا الموسم بعد فوزه الأخير على بارما بصعوبة الجولة الماضية حقق رقما قياسيا بالبقاء لثماني عشرة مباراة متتالية في السيريا آ دون خسارة .

وللمصادفة فإن الخسارة الأخيرة للاعبي المدرب سيموني إنزاغي كانت أمام الإنتر في سبتمبر ألفين وتسعة عشر في جوزيبي مياتزا .

ويؤكد الفارق بين الفريقين أن قمة الأسبوع لن تكون مباراة عادية فالصراع المثير على صدارة الدوري هذا الموسم من المتوقع أن يتواصل بين الفرقين حتى الأنفاس الأخيرة من عمر الكالتشيو.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق