أخبار ليبيا

كيم: لا تذكروا ليبيا إن أردتم السلام

مجدداً تظهر ليبيا في صلب محادثات السلام الأمريكية مع كوريا الشمالية، ليقول الكوريون هذه المرة: “إن كنتم جادين بشأن السلام، فلا تذكروا ليبيا”، مطلقين هجوماً عنيفا على نائب الرئيس الأميركي مايك بنس ليصفوه بأنه “دمية سياسية” ومهددين بـ”نزال نووي”.

صحيفة واشنطن بوست التي نقلت هذه التصريحات ذكرت أن نائب وزير خارجية كوريا الشمالية “شوي سون هوي” أبدى تفاجؤه بالتصريحات الأمريكية، ووصفها بأنها “تصريحات غبية وجاهلة”.

هذا التراشق الذي سبق إلغاء ترامب للقاء المرتقب، كان سببه “ليبيا”، حيث ذكرها بنس كمثال على “مصير مماثل” يمكن أن تواجهه كوريا الشمالية خلال مقابلة له مع “فوكس نيوز”. وهو الأمر ذاته الذي كرره مستشار الأمن القومي في إدارة ترامب “جون بولتون”.

وقال “مايك بنس”: كما أوضح الرئيس، هذا الأمر سينتهي مثل النموذج الليبي إن لم يطبق كيم جونغ أون الصفقة”. وهي إشارة إلى ما حدث لـ”القذافي” في عام 2011.

ووصفت صحيفة “واشنطن بوست” بأن ليبيا أسوأ نموذج يمكن طرحه عند الحديث عن السلام مع كوريا الشمالية، وهو ما صعد في التوتر حول المحادثات.

وأشارت إلى أن “ليبيا سلمت برنامجها النووي طواعية في 2003 لتنفيذ الشروط الغربية، لكن الولايات المتحدة وأوروبا ساعدتا في إسقاط نظام القذافي، ولذلك ثارت بيونغ يانغ حول ذكرها”.

المصدر
واشطن بوست
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة