العالم

 كيلاويا يهدد بقذف هاواي بصخور ضخمة 

(رويترز)- قالت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية إن انفجارا كبيرا حدث في بركان كيلاويا في هاواي الأربعاء ربما يكون مؤشرا على بداية ثوران أكثر عُنفا وقد يقذف صخورا لعدة كيلومترات ويغطي البلدات القريبة بالرماد والدخان والضباب.

وثار كيلاويا، أنشط براكين هاواي، الخميس الماضي وأعقبه زلزال قوي في اليوم التالي. وتدفقت الحمم البركانية من شقوق في جسم البركان ودمرت ما لا يقل عن 36 منزلا ومباني أخرى وتسببت في إجلاء نحو ألفين من السكان.

وحذرت هيئة المسح الجيولوجي من أن ثورانا أعنف قد يبدأ في منتصف مايو ويقذف صخورا تزن عدة أطنان لمسافة تصل إلى كيلو متر وينشر شظايا في حجم الحصى لمسافة عدة كيلو مترات ويغطي منطقة تمتد إلى 32 كيلو مترا بالرماد.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق