حياة

كيف تقضي على “التوتّر العصبي” دون طبيب؟

تصيبنا الظروف المختلفة التي نمر بها في الحياة اليومية ببعض القلق الذي قد يتحوّل إلى توتر دائم يجب السيطرة عليه حتى لا يستفحل، ويقودنا إلى الأطباء النفسيّين، وعليه فقد أوضحت مجلة “إن ستايل” الألمانية في موقعها على الإنترنت أن هناك أطعمة قد تخلصنا من التوتر النفسي بمجرّد تناولها، ومنها “الشكلاطة” التي تحتوي على نسبة عالية من الكاكاو المُحتوي أساسا على أحد المكونات الرئيسية لهرمون “السيروتونين” المعروف باسم “هرمون السعادة”، أما منتجات الألبان وخاصّة “الزبادي”، فإنها غذاءٌ مثالي للأعصاب بفضل احتوائها على فيتامين “د”، الذي يعمل على تحسين المزاج والشعور بالسعادة أيضا.

وتساعد الكربوهيدرات المعقدة، كتلك الموجودة في رقائق “الشوفان”، على إفراز هرمون “السيروتونين” في الجسم، ما يؤدي إلى الشعور بالراحة النفسية، ويعتبر “الأفوكادو” من الأطعمة المساعدة في تهدئة الأعصاب وإمداد الجسم بالطاقة ورفع مستوى التركيز، وتُعدّ المكسرات أيضا سلاحا فعالا لمحاربة التوتر النفسي، فيحتوي “الفستق” و”الجوز” على “فيتامينB” والماغنيسيوم والبوتاسيوم التي تمد الجسم بالطاقة وترفع مستوى التركيز، ويعمل “البوتاسيوم” بشكل إضافي على ضبط معدل ضربات القلب وضغط الدم، مما يساعد على التخلص من التوتر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة