أخبار ليبيااهم الاخبار

كونتي.. وجهاً لوجه مع ترامب اليوم

218TV | خاص

يعقد الرئيس الأميركي دونالد ترامب اليوم الإثنين في العاصمة واشنطن “لقاءً مغلقاً” في المكتب البيضاوي، بعد لقاء آخر مفتوح مع رئيس وزراء إيطاليا جوزيبي كونتي فيما تُعوّل واشنطن وروما كثيرا على هذا اللقاء، الذي يأتي في ظل تباينات حادة بين أميركا ودول عدة في الاتحاد الأوروبي، فيما تعاني روما داخليا وخارجيا.

وما بات معروفا وواضحا أن قمة ترامب كونتي سيكون ملفها الأهم على الأرجح هو الملف الليبي الذي اقتربت منه واشنطن كثيرا قبل نحو أسبوعين عبر “رسالة سرية” دفع بها ترامب إلى ساسة ليبيين، سرعان ما أثمرت “إعادة تموضع” مسؤولين ليبيين، علما أن قناة (218) كانت قد كشفت عن مضمون هذه الرسالة.

وليس من غرابة في القول إن إيطاليا وعبر “دور تاريخي” في ليبيا ستنقل اليوم ملف الأزمة الليبية إلى المكتب البيضاوي، كما لو أن “رئيساً ليبياً” هو الذي سينقله ويتكفل به “شرحاً وتحليلاً” أمام الرئيس الأميركي الذي يُطوّر مستشاروه “مقاربة آمنة” ل”الاشتباك” أكثر مع الملف الليبي، خصوصا وأن جوزيبي سيشرح لترامب أن فرنسا قد “تمادت كثيراً” في توغلها “السياسي والدبلوماسي” في الملف الليبي خصوصا في ظل “اللقاءات والمبادرات” التي تعقدها باريس لليبيين من “وراء ظهر الأب الروحي”.

قد لا ينتزع كونتي “موقفا مؤيدا وواضحاً” من ترامب لصالح ليبيا في الملف الليبي، لكن يُتوقع في مرحلة ما بعد قمة ترامب- كونتي أن تمارس إيطاليا “حركة وتدخلاً” أكبر في الملف الليبي في محاولة ل”قطع الطريق” على فرنسا، وعواصم إقليمية أخرى أبدت “نشاطاً لافتاً” تجاه الملف الليبي.

ويحلو لأوساط متابعة للملف الليبي القول إن أي “مرونة أميركية” تجاه “نشاط إيطالي في ليبيا” سيكون مرهوناً على الأرجح ب”تفهم إيطالي” تجاه ما بات يعرف ب”الاشتباك الأميركي الأوروبي” حول ملفات وأزمات عالمية عدة في العامين الأخيرين، وتحديدا منذ وصول الرئيس ترامب إلى البيت الأبيض.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة