العالم

كوسوفو تعيد أقرباء دواعشها الذين قاتلوا في سوريا

تمكنت السلطات في كوسوفو من إعادة نساء وأطفال من أقارب المتشددين الكوسوفيين الذين قاتلوا في صفوف تنظيم “داعش” الإرهابي في سوريا.

وأشارت وزير العدل “أبيلارد تاهيري” إلى نجاح عملية إعادة هؤلاء في ساعة مبكرة من صباح اليوم السبت فيما قام أفراد من شرطة مكافحة الإرهاب بحراسة مبنى البضائع في مطار “بريشتينا” حيث شوهدت طائرة ترفع العلم الأميركي مؤكدة توضيح كافة التفاصيل خلال مؤتمر صحفي سيعقد اليوم السبت.

يشار إلى أن أكثر من 300 كوسوفوي ضمنهم رجال ونساء وأطفال سافروا بعد العام 2012 فيما قتل 70 رجل خلال مشاركتهم في القتال مع التنظيم الإرهابي.

وكان نحو 60 طفلا قد ولدوا في مناطق القتال وتم أسرهم مع 90 امرأة بعد هزيمة داعش الإرهابي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى