العالم

كوريا الشمالية تُلطّف الأجواء مع ترامب

(رويترز) – أفرجت كوريا الشمالية عن ثلاثة سجناء أميركيين وسلمتهم لوزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو خلال زيارته لبيونجيانج الأربعاء، مما يزيل عقبة رئيسية من طريق قمة لم يسبق لها مثيل بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونج أون.

والأمريكيون الثلاثة الذين أفرج عنهم عقب لقاء بومبيو وكيم في طريقهم للبلاد من بيونجيانج على طائرة وزير الخارجية. ويعتزم ترامب استقبالهم لدى وصولهم إلى قاعدة أندروز الجوية على مشارف واشنطن الساعة 2:00 صباح الخميس بتوقيت شرق الولايات المتحدة (0600 بتوقيت جرينتش).

ويشير الإفراج عنهم، الذي أشاد به البيت الأبيض ووصفه بأنه بادرة حسن نية، فيما يبدو إلى مسعى من كيم لتهيئة أجواء إيجابية للقمة المزمعة ويأتي بعد تعهده في الآونة الأخيرة بتعليق تجارب الصواريخ وإغلاق موقع لتجارب القنابل النووية.

ورغم تسليم كيم آخر المعتقلين الأمريكيين في بلاده، وهم الذين استخدمتهم بلاده مرارا كورقة تفاوض مع الولايات المتحدة، إلا أن الإفراج عنهم ربما يهدف أيضا إلى الضغط على ترامب لدفعه لتقديم تنازلات من جانبه في مسعاه لحمل بيونجيانج على التخلي عن ترسانتها النووية وهو أمر لم تبد أي إشارة إلى استعداداها للقيام به.

لكن إعلان اليوم الأربعاء منح ترامب فرصة للتفاخر بتحقيق إنجاز دبلوماسي بعد يوم من قراره الانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني وما تلاه من انتقادات لاذعة من حلفاء أوروبيين وغيرهم.

وقال ترامب على تويتر “يسعدني أن أبلغكم أن وزير الخارجية مايك بومبيو في الطائرة عائدا من بيونجيانج ومعه الرجال الثلاثة المحترمون الذين يتطلع الجميع للقائهم. إنهم بصحة جيدة”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق