حياة

كورونا يُسكِت مهرجانات كندا

اضطرت اللجان المسؤولة عن أكبر مهرجان جاز في كندا والذي يقام في مدينة مونتريال لإلغائه بسبب انتشار فيروس كورونا في البلاد.

وأكدت اللجنة إلغاء المهرجان بالإضافة للمهرجانات الشعبية المرافقة له والتي تقام في المدينة التي تتحدث باللغة الفرنسية.

وأكد المدير العام للمهرجان أن قرار إلغاء المهرجان المقرر إقامته يوم 25 يونيو القادم لم يكن سهلا، ولكنه كان الحل الأمثل لحماية آلاف الأشخاص الذين يحضرون حفلات الجاز التي تقام خلاله.

ولا يعد هذا المهرجان الوحيد الذي يلغى في كندا بسبب الكورونا، إذ تسبب الفيروس الفتاك بإلغاء مهرجان ذي فرانكوس دي مونتريال المقرر إقامته يوم 12 يونيو القادم والذي تنظمه نفس اللجنة المنظمة لمهرجان الجاز، وتأجيل مهرجان جست فور لافر من أواخر يوليو حتى الخريف القادم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق