العالم

“كورونا” يُخرِج القوات الفرنسية من العراق

أعلنت رئاسة الأركان الفرنسية أمس الأربعاء أن باريس قررت سحب جنودها من العراق بسبب تفشي وباء كوفيد 19 في العراق.

وأوضحت رئاسة الأركان في بيانها أنه بالتنسيق مع الحكومة العراقية قرر التحالف الدولي تعديل حجم انتشاره في العراق وتعليق أنشطة تدريب قوات الأمن العراقية مؤقتا بالنظر إلى أزمة انتشار وباء كورونا في العالم وقررت فرنسا إعادة جنودها البالغ عددهم تقريبا 200 إلى البلاد حتى إشعار آخر.

وكان الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون قد أطلق عملية للجيش ضمن الإجراءات التي تتخذها بلاده لمكافحة وباء فيروس كورونا المستجد.

وقال ماكرون، في كلمة، الأربعاء، إنه أمر ببدء عملية للقوات المسلحة الفرنسية أسماها “الصمود”، تهدف إلى مساعدة ودعم سكان البلاد في قطاع الخدمات الصحية والحماية الطبية والمجال اللوجستي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق