حياة

“كنز روماني” يظهر بعد ألفي عام

اكتشف علماء الآثار حطام من سفن رومانية موجودة في قاع شاطئ خليج أبو قير بالإسكندرية في مصر, وعثروا بين الحطام على أجزاء من تمثال مصنوع من الكريستال، وثلاث قطع نقود معدنية، وأعلنت وزارة الآثار المصرية حينها اكتشاف حطام ثلاث سفن تعود للعهد الروماني ويقدر عمرها بألفي عام.

وتم تحديد هذه المدة بناء على العملة المعدنية الذهبية التي وجدوها في الحطام، حيث تعود لعهد أول إمبراطور “أوغسطس” في روما، ويعرف أيضا باسم “أوكتافيان”، وريث وابن “يوليوس قيصر”، الذي حكم الإمبراطورية بين 27 قبل الميلاد إلى 14 قبل الميلاد.

يعتقد أن رأس التمثال البلوري يمثل الجنرال الروماني “ماركوس أنطونيوس”، المعروف أيضا باسم “مارك أنتوني”، وربما كان مشهورا في علاقة حب مع الملكة “كليوباترا” في مصر، وانتحر انتوني بطعن نفسه العام 30 قبل الميلاد بعد الاعتقاد عن طريق الخطأ أن كليوباترا قتلت نفسها.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة