الرياضة العالمية

كاسانو .. “موهبة ضاعت” بسبب “الأفق الضيق”. إقرأ أكثر

218TV| مهند نجم

يعد أنطونيو كاسانو من أبرز المواهب الإيطالية في العقد الأخير فهو يجمع بين جزئين لا يتوفران لدى اللاعب الإيطالي وهما الإبداع داخل الملعب وروح القتال وعدم تقبل الخسارة لكن ما ينقصه دوما دون عن باقي زملائه هو انضباطه التكتيكي واحترامه لأراء المدربين، خاض كاسانو العديد من التجارب مع أغلب الفرق الإيطالية بل وحظي ابن فريق باري بفرصة اللعب مع ريال مدريد بجانب جيل قوي في الفريق الملكي يتقدمهم الظاهرة رونالدو والصاروخي روبرتو كارلو والأنيق ديفيد بيكهام والداهية زيدان لكن كاسانو لم يستغل هذه الفرصة الثمينة واكتفى بنصف موسم مخيب وعاد بسرعة لبلاد البيتزا

امتلك كاسانو قلوب الجمهور بمرواغته الأهداف التي لا تتوقع لكنه كان يشبه زلاتان ابراهيموفتيش في تصريحاته التي دوما لا تجد الوفاء ولا تراعي مشاعر الآخرين، آخر طرائف كاسانو كان اتفاقه وتوقيعه على عقد انضمام لفريق فيرونا الذي صعد حديثا للكالشيو بجانب المهاجم جانباولو باتزيني، عبر كاسانو في البداية عن سعادته بوجوده في فيرونا ووعدهم بالبقاء ضمن كوكبة الكالشيو.

أنطونيو كاسانو

وسرعان ما عدل عن قراره في صبيحة اليوم الثاني من تقديمه لوسائل الإعلام ليعتذر لرئيس النادي موريزيو سيتي والذي وصفه في تصريح مقتضب بأنه لاعب مجنون حيث أردف كاسانو قراره لرغبته بالاهتمام بزوجته وأبنائه والابتعاد عن ضجيج كرة القدم ووسائل الإعلام، قلة وفاء كاسانو وتركيزه على إثارة الجدل لم يتوقف هنا ففي عام 2011 كان جزءا من فريق أليجري الذي أحرز آخر لقب للميلان قبل التراجع المخيف للروسنيري وأصيب اللاعب في الجزء الأخير من الموسم بمرض في القلب ووقفت معه إدار ميلان لكن بعد تعافيه صدمهم بخبر انتقاله للغريم التقليدي الإنتر ليصرح بعدها أدريانو غالياني المدير التنفيذي لميلان أن كاسانو يعاني من مشاكل عقلية لن تجعله يذهب بعيدا في كرة القدم.

دفن كاسانو موهبته الفذة بقراراته الغريبة ومشاكل لاىتجد نهاية  في قاموسه المليئ بالإثارة التي يستمتع بصناعتها وربما بعد سنوات ستنقضي قد يصبح كاسانو خالد في عقول متابعي المستديرة بجمعه بين تصرفات صبيانه ومهارة داخل الملعب.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة