العالم

كارثة الزلازل.. لعنة تلاحق إندونيسيا

عادت الزلازل لهزِّ جزيرةِ لومبوك السياحية في إندونيسيا مُجدداً، إذ أعلنت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية، الأحد، أن زلزالاً بلغت قوته 6.3 درجة ضرب الجزيرة، من على عمق 7.9 كيلو متر.

وأشارت الهيئة إلى أن مركز الهزة الأرضية كان الجزء الشمالي الشرقي من الجزيرة، تحديداً عند سفح جبل رينغاني.

وأسفر الزلزال عن إصابة عددٍ من المواطنين في المنطقة، إذ ذكر المتحدث باسم وكالة مكافحة الكوارث، سوتوبو بورو نوجروهو، على تويتر، أن الجزيرة السياحية كانت مغلقة منذ فترة، بسبب الزلازل التي أجبرت الجهات المسؤولة على إخلائها من السياح وإغلاقها.

وأشارَ نوجروهو إلى أنّ الهزة الأرضية الأخيرة، تسببت في إصابة شخص واحد بجروح طفيفة.

ووصفت إحدى العاملات بمركز تجاري في بلدة ماتارام الرئيسية في لومبوك، خلال حديث مع وكالة رويترز، زلزال اليوم قائلة: “كان قويا جدا. كل الأنوار انطفأت”.

وتواجه الجزيرة الإندونيسية موجة زلازل متفرقة، أودت بحياة المئات من السكان والسياح.

وكانت وكالة انتارا المحلية، قد أعلنت أن الزلازل التي ضربت الجزيرة مؤخرا أسفرت عن مقتل نحو 347 شخصاً من سكان الجزيرة.

هزات أرضية قوية تضرب جزيرة إندونيسية

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة