العالم

قوة أوروبية جديدة.. وبريطانيا في العمق

وقعت 9 دول أوروبية، الاثنين، على تشكيل قوة عسكرية يكون عملها خارج إطار حلف شمال الأطلسي والولايات المتحدة بهدف التعامل مع الأزمات قرب حدود القارة.

وتسعى فرنسا التي دشنت القوة الجديدة من خلال هذه الخطوة إلى الإبقاء على دور لبريطانيا في الملفات العسكرية للقارة الأوروبية بعد خروجها من “اليورو”.

وأكدت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي، خلال احتفال توقيع خطاب نوايا في لوكسمبورج، إن باريس لديها قناعة بأن أوروبا يجب أن تبقى قوية وقادرة على حماية نفسها، وقالت إن إيطاليا انسحبت من المجموعة بعد انتخاب الحكومة الجديدة.

ووقعت على المشروع كل من فرنسا وألمانيا وبلجيكا وبريطانيا والدنمرك وإستونيا وهولندا وإسبانيا والبرتغال.

واتفق وزراء دفاع دول الاتحاد الأوروبي اليوم الاثنين على قواعد الاتفاق المعروف باسم (التعاون الهيكلي الدائم) الذي سيدعمه صندوق دفاع جديد بعدة مليارات يورو اعتبارا من عام 2021. لكن هذا الاتفاق لن يشمل بريطانيا لأنها ستنسحب من الاتحاد الأوروبي فعليا في نهاية مارس آذار من العام المقبل.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة