الرياضة العالمية

قمة برشلونة والإنتر بذكريات 2010

على أرضيّة ملعبِ كامب نو وفي مباراةِ قمّةِ الجولَةِ الثالثةِ من المجموعةِ الثانيَةِ، يستضيفُ برشلونة الإسباني نظيرَهُ إنتر ميلانو الإيطالي في مباراةِ فكّ شراكةِ الصَّدَارة، مباراةٌ ستشهدُ غيابَ هدّافِ المُسابقةِ الأرجنتينيّ ليونيل ميسي.

البارسا متصدّرُ الليغا سيعوِّلُ على نجاعَةِ سواريز وكوتينهو بعدَ لقاءِ إشبيلية الأسبوعَ الماضي وصدارَتِه لمجموعَتِهِ في دَوري الأبطال متقدّماً بفارقِ الأهدافِ عن الإنتر، في ليلةٍ سيفتقِدُ فيها نجمَهُ الأرجنتينيّ ليونيل ميسي الذي تأكّدَ غيابه للإصابةِ، إضافةً لغيابِ مُدافِعهِ الفرنسي صامويل أومتيتي، لذلك سيَسْعى ارنيستو فالفيردي إلى كسبِ ثقَةِ ديمبلي أو مالكوم منذ البداية للعبِ دورٍ هُجومِي مع سواريز وكوتينهو.

من الجانبِ الآخر فالإنتر المُنتشي بسبعِ انتصاراتٍ مُتتالية في كلّ المسابقات، سافرَ إلى برشلونة بعدَ أن حسمَ الديربي الأحدَ الماضي، واقتربَ أكثر من فِرَقِ المقدّمة في الدوري الإيطالي.

مدرب النيراتزوري سباليتي سيعول على هدافه إيكاردي والذي لن ينسى بأنه مر من هنا عندما كان لاعباً في الفريق الثاني لبرشلونة ، حينها كان الانتر بطلاً لدوري أبطال أوروبا وأقصى البلوغرانا من نصف نهائي المسابقة ..

الغياب الأبرز في صفوف النيراتزوري سيكون عدم مشاركة البلجيكي راجا نايغولان لذا فسباليتي مضطر لتعديل شفرة خط الوسط.

لقاء لايقبل القسمة على اثنين،، مواجهة ستضع الفائز أقرب لتصدر المجموعة ، فالفرصة أكبر لبرشلونة لاقتناص النقاط الثلاث قبل مواجهة العودة في السادس من نوفمبر على ملعب جوزيبي مياتزا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى