أخبار ليبيا

“قلق أممي” من تحركات عسكرية “مُعيقة” في ليبيا

أعرب مبعوث الأمم الأمم المتحدة مارتن كوبلر، الاثنين، عن قلقه من التطورات العسكرية التي تشهدها ليبيا في هذه الأيام، وجدد التأكيد أن الحل العسكري لا يمكنه إنهاء الأزمة بل إنه يشكل عائقا أمام المسار السياسي.

وقال كوبلر في تصريح للصحافة عقب مباحثات أجراها مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المغربي ناصر بوريطة، إن اتفاق الصخيرات هو أساس المسار السياسي في ليبيا، مشددا على ضرورة تشجيع الأطراف على تنفيذه بشكل جاد وأن يبقى المرجع لأي حل مع إمكانية إدخال تعديلات عليه.

من جانبه، قال بوريطة إن اتفاق الصخيرات يظل مرجعا أساسيا لتسوية الأزمة الليبية، وإن المغرب يعتبر أن حل الأزمة الليبية لن يكون سوى سياسيا، وأن الحل العسكري لن يساهم في استقرار هذه البلاد، وأن تعدد المبادرات لن يفضي إلى توحيد جهود المجتمع الدولي الرامية إلى إيجاد حل للأزمة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة