العالم

قلقٌ أمريكيٌ من تحركات عسكرية روسية قرب أوكرانيا

أفادت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين ساكي، أن واشنطن قد سجلت أكبر حشد عسكري روسي قرب حدود أوكرانيا منذ 2014.

وقالت “ساكي” إن بلادها تبدي قلقها إزاء ذلك التطور العسكري الروسي، الذي يمثل تهديدًا من الجانب الشرقي لدولة أوكرانيا.

وكشفت “ساكي” أن الولايات المتحدة تجري مشاورات عاجلة مع حلفائها في “الناتو” بهذا الخصوص، وعرضت مخاوفها مما يمكن أن يترتب على هذه التحركات العسكرية الروسية، خاصةً في ظل احتمالات وقوع انتهاكات لوقف إطلاق النار المتفق عليه.

وكان المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف قد أشار إلى أن موسكو تقوم بنقل قواتها المسلحة في إطار أراضيها بحرية، مشدّدًا على رفض التدخل الخارجي فيما تتخذه روسيا من تحركات ضمن حدودها، على حد وصفه.
وأضاف: تحركاتنا العسكرية لا تمثل تهديدًا لأي طرف، ومن حقنا أن نتصرف وفق الإجراءات التي تضمن تأمين حدودنا بالطريقة التي نراها مناسبة.
وأكد “بيسكوف” أن روسيا لم تنخرط عسكريًا في النزاع الذي شهدته أوكرانيا، ولا تنوي تغيير هذا الموقف.

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى