رياضة ليبية

قلة الاستعداد عقبة تواجه النصر والاتحاد 

تتأهب الأندية لتمثيل ليبيا في المشاركة الأفريقية في عام جديد لا يختلف عن غيره وهي لا تمتلك مقومات تجاوز الأدوار التمهيدية.

وخاطب الاتحاد العام لكرة القدم ناديي النصر والاتحاد لتمثيل ليبيا في دوري الأبطال والكونفدرالية حيث ستنطلق رحلة الفريقين في التاسع من شهر سبتمبر ومظاهر الاستعداد لم تبدأ بعد.

ولكن التساؤل الأبرز ما الفائدة من دفع تكاليف حضور أفريقي محتشم ينتهي قبل بدايته في ظل غياب اللاعبين عن رتم المباريات وابتعادهم عن لعب المباريات خارج بلادهم مفتقدين حافز دعم الجمهور والأرض التي تحمي أصحابها.

وقد بات هذا وضعا لا يستطيع أحد إغفاله، غيوم ملبدة بهموم وطن والرياضة آخر الاهتمامات رغم نهم الشعب بها، ففي التوقيت الذي تصل أندية دور الجوار للأدوار النهائية للبطولات العالمية ومنتخباتهم تترشح للتتويج بالعرش الأفريقي لا تستطيع ليبيا إكمال دوريها، وأنديتها صيد سهل في القرعة والجميع يتمنى مواجهتهم حتى يضمن لنفسه مكانا في الدور الذي المقبل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى